الأربعاء10182017

Updated12:12:38 AM



لدفع رسوم العضوية الكتروني اصغط هنا

 
 
Back الرئيسية اخبار الجالية الاخبار إجتماعيات الجالية

وفاة المرحوم المغفور له باذن الله العوض عمسيب محمد من ال ملك

بسم الله الرحمن الرحيم

الجالية السودانية الامريكية

بمنطقة واشنطن الكبرى

السكرتارية الاجتماعية

&وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِين الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ&

صدق الله العظيم

بالانابة عن الجالية السودانية الأمريكية ينعي رئيس وأعضاء لجنة تسيير الجالية السودانية الامريكية بمنطقة واشنطن الكبرى بمزيد من الحزن والأسى


الفقيد العوض عمسيب محمد من ال ملك

والد عبدالرحمن عمسيب و الصديق عمسيب بمريلاند و عّم محمد الأمين الشيخ عبدالله و خال امل الطيب الشيخ بفرجينيا .

و سوف يقام العزاء بدار الجالية السودانية ب من الساعة الثالثة بعد الظهر و حتى الساعة السابعة مساء اليوم الموافق ٣٠ يناير ٢٠١٦ . لقد كان الفقيد ورعاً و زاهداً و رمزاً من رموز الحركة الوطنية فى السودان كركن من أركان الانصار بمدينة كوستى و بولايةالنيل الأبيض


رحمه الله رحمةً واسعة  واسكنه الفردوس الاعلى وتقبله قبولاً حسن


إنا لله وإنا إليه راجعون

 

نداء لحضورمحكمة السيد محمود الحسن (عكود) ليوم الاربعاء 2016/27/01

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الجالية السودانية الكريمة رجال ونساء شيبا وشباب وأطفال أوجه شكري وامتناني لكم جميعا علي كل الدعم الذي يلقاه محمود الحسن وأسرته .

ايتها الجالية الكريمة ندعوكم لحضور محاكمة محمود الحسن يوم غداً 1/27 الساعة الواحدة والنصف ظهرا .

بحضورك تبعث رسالة لهيئة المحكمة ان محمود الحسن ليس وحيدا.

بحضورك تبعث رسالة لهيئة المحكمة ان محمود الحسن لا يشكل خطرا علي المجتمع.

بحضورك تنصر مظلوما وان تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم .

وجزاكم الله كل خير.

مقر المحكمة 

401 court house sq Alexandria va room number 301

 

وفاة الحاجة زبيدة عبد المطلب علي والدة الاخ ابو طالب عبد الوهاب

بسم الله الرحمن الرحيم 

 

وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِين

 

الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعون

 

صدق الله العظيم

 

بالانابة عن الجالية السودانية الأمريكية ينعي رئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية بمزيد من الحزن والاسى

الحاجة زبيدة عبدالمطلب على

والتى حدثت وفاتها صباح اليوم الجمعة بالخرطوم.

الفقيدة والدة طلب (أبوطالب) عبدالوهاب وخالة عماد عبدالسلام بفرجينيا وسوف يقام العزاء بين الساعة 4:30-9:00     مساء غد السبت الموافق 7 نوفمبر 2015 بالعنوان التالى

5613 Leesburg Pike, Falls Church, VA 22041

وانا لله وانا اليه راجعون

نداء الي ذوي القلوب الرحيمة

        بسم الله الرحمن الرحيم
 ( اذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا علي ما فعلتم نادمين ) 
أيها الشعب السوداني في كل مكان أخاطب فيكم العقل الرصين اتهم محمود الحسن بجريمة هو منها بريئ وحتي يقول القضاء كلمته فهو منها براء .
أيها الشعب السوداني الكريم بحضوركم لقاعة المحكمة فإننا نبعث رسالة مهمة للمحكمة الموقرة وللشعب الامريكي ان الشعب السوداني ليس له علاقة بالإرهاب والرسالة الثانية ندعم مظلوما وذلك اضعف الإيمان .
نحن أسرة محمود الحسن  نناشد الجميع رجال و نساء شباب وكهول وأطفال بالحضور لدعم محمود الحسن الذي اعتقل ظلما وبهتانا حتي يعلم الجميع ان محمود ليس وحيدا.
حضورك لقاعة المحكمة ليس لها او عليها مسالة قانونية.

التاريخ 1/26/2016
التوقيت 1:00 ظهرا
العنوان 401 courthouse sq  Alexandria va 
 

بيان حول إجتماع الجمعية العمومية في يوم الأحد الموافق 27 ديسمبر 2015م

الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

لجنة التسيير

بيان حول إجتماع الجمعية العمومية

في يوم الأحد الموافق 27 ديسمبر 2015م

 

أجندة الإجتماع:-

دعت لجنة التسيير أعضاء الجمعية العمومية  لإجتماع عام لإستعراض وتقييم  أداء لجنة التسيير لإنجاز المهام التي حددها لها إجتماع الجمعية العمومية الطارئ المنعقد يوم الأحد الموافق ٢٦ اكتوبر ٢٠١٤م  بالآتي:

 

1.    تسيير مهام الجالية اليومية

2.    تكوين لجنة تعديل الدستور

3.    ايجاد دار للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

4.    توسيع نطاق عضوية الجالية السودانية.

5.    العمل مع المجلس الإستشاري الجديد للتحضير للإ نتخابات القادمة.

 

  1. قدمت لجنة التسيير تلخيصا لإدائها  خلال الفترة من نوفمبر 2014م وحتى ديسمبر 2015م وذلك بغرض تمكين الجمعية العمومية من تقييم أدائها، ولوضع خطة أداء عملية للفترة المتبقية من مدة تكليفها، ولإصدار توصيات مستخلصة من تجربتها لمجلس إدارة الجالية القادم.  وقد تضمن هذا التلخيص الآتي:-

 

  1. أنه قد تم تنفيذ تكليف الجمعية العمومية  بتسيير مهام الجالية اليومية في شتى  الفعاليات الثقافية، والإجتماعية، والدينية، والرياضية . وقد تم بذل كل جهد ممكن  الكبرى للحفاظ على إستمرارية الجالية في ظل العوامل الموضوعية للعمل العام لمجتمع الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن ، والعامل الذاتي للجنة التسيير الخاص يتكوينها وظروف تكوينها.  

 

  1. لتوﺳﻴﻊ ﻧﻄﺎﻕ ﺍﻟﻌﻀﻮﻳﺔ تمكنت ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ بﺗﻔﻌﻴﻞ ﻧﻈﺎﻡ ﺍﻟﺪﻓﻊ ﻋﺒﺮ ﺍﻟﻤﻮﻗﻊ ﺍﻻﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻰ للجالية لتسهل للأﻋﻀﺎء ﺩﻓﻊ ﺭﺳﻮﻡ ﺍﻟﻌﻀﻮﻳﺔ،  ﻭﺗﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﺘﺒﺮﻋﺎﺕ . ﻭﻋﻼﻭﺓ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ﺃﻁﻠﻘﺖ ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﺣﻤﻠﺔ ﻟﺘﺠﺪﻳﺪ ﺍﻟﻌﻀﻮﻳﺔ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﺭﺳﺎﻝ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﺍالصوتية ﻋﺒﺮ ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ، ﻭﺭﺳﺎﺋﻞ ﺍﻟﺒﺮﻳﺪ ﺍﻹﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ ﻟﻸﻋﻀﺎء ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﻴﻦ ﻭﺍﻟﺤﺎﻟﻴﻴﻦ ﻭﺍﻷﻋﻀﺎء ﺍﻟﺠﺪﺩ ﺍﻟﻤﺤﺘﻤﻠﻴﻦ. كما استخدمت  ﺍﻟﻮﺳﺎﺋﻞ التقليدية ﺍﻻﺧﺮﻯ ﺍﻟﻤﺘﺎﺣﻪ ﻟﺪﻓﻊ ﺭﺳﻮﻡ ﺍﻻﺷﺘﺮﺍﻛﺎﺕ كإﺭﺳﺎﻝ ﺷﻴﻜﺎﺕ ﺍﻟﻲ ﻣﻜﺘﺐ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﻪ ﻭ ﺍﻻﺗﺼﺎﻝ بسكرتير العضوية والسكرتير ﺍﻟﻤﺎﻟﻰ .

وعلى الرغم مما بذل من جهد، إلا ان حجم العضوية ظل في اتجاهه العام للسنوات السابقة. وهو ضيق عضوية الجالية قياسا بمجتمع الجالية السودانية الأمريكية بالمنطقة. وهو العقبة الأساسية المزمنة أمام تطور الجالية. وعليه تناشد لجنة التسيير ﺟﻤﻴﻊ ﺍلأﺧﻮات ﻭالأﺧﻮة بتجديد عضويتهم لعام 2016م ، وإكتساب غير الأعضاء حاليا عضوية الجالية لعام 2016م ، وﺎﺭﺳﺎﻝ ﺑﻴﺎﻧﺎﺗﻬﻢ الشخصية ﺣﺘﻲ ﻳﺘﺜﻨﻲ ﺟﻤﻊ ﺑﻴﺎﻧﺎﺕ ﻛﻞ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﻓﻲ  ﻣﻨﻄﻘﻪ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﺍﻟﻜﺒﺮﻱ ﻭﻋﻤﻞ ﻗﺎﻋﺪﻩ ﺑﻴﺎﻧﺎﺕ ﻣﻮسعة تستخدم في خدمة المجتمع

 

  1. بما أن قرار ايجاد الدار هو قرار  اجمعت عليه الجمعية العمومية فعليه أن مسؤولية استمرارية الدار والمحافظة عليه هي مسؤولية جماعية يقع عبئها بصفة أساسية على أعضاء الجمعية العمومية منشئ قرار إيجاد الدارأولا، وعلى لجنة التسيير، ومجالس ادارة الجالية القادمة.  وعليه تجدد لجنة تسيير الجالية مناشدتها لاعضاء الجمعية العمومية بالمشاركة الفاعلة في استمرارية الدار والإستغلال الأمثل لها.

وتؤكد لجنة التسيير أن إجمالي اشتراكات العضوية السنوية في ظل حجم العضوية الحالية وحتى السابقة غير كافية لتغطية المصروفات الثابتة للدار الحالية حتى إذا انخفضت قيمة الإيجار للنصف. وترتبط عملية استمراراية الدار بحجم العضوية، ومساهمة العضوية بتبرعها لتمؤيل الدار،وإيجاد وسائل تمؤيل من مصادر أخرى لاتتعارض مع اللوائح الداخلية.

ويسر لجنة التسيير اليوم إفادة الجمعية العمومية بقائمة الأخوات والإخوة الذين التزموا بمسؤوليتهم الجماعية نحو مجتمعهم  في دعمهم ايجاد الدار واستمراريتها . وتتقدم لجنة التسيير لهم بجزيل الشكر.

 

  1. يسر لجنة التسيير إعلانها إنجازها تكليف الجمعية العمومية بمراجعة وتعديل اللوائح الداخلية (الدستور) للجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبرى وإجازته من قبل الجمعية العمومية في اجتماعها يوم السبت الموافق 19 سبتمبر 2015م. وبدء العمل به بعد اجتماع الجمعية مباشرة.

 

  1. ستعمل لجنة التسيير مع المجلس الإستشاري (اللجنة الإنتخابية) وبموجب اللوائح الداخلية للجالية السودانية الأمريكية (تعديل 19/9/2015)، ولائحة إجراءات إنتخابات مجلس إدارة الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى للتحضير لإنتخابات مجلس الإدارة في يوم السبت الموافق 26 مارس 2016م.

 

تميزت مداولات اعضاء الجمعية بالموضوعية وروح المسؤولية، والنقد البناء لإداء لجنة التسيير بإلإشادة بالإيجابيات وتحديد النواقص والقصور ، والعقبات والتحديات وإمكانية ايجاد حلول لها. وقد تركز النقاش حول دار الجالية ، والعضوية ، ووسائل التواصل الإجتماعي (الإعلام الإجتماعي) وفاعلية أعضاء لجنة التسيير. وقد أصدر الإجتماع القرارات التالية:-

 

  1. دار الجالية:-

  1. أكد الإجتماع على ضرورة استمراراية الدار كمقر دائم للجالية لممارسة انشطتها. وعليه ناشد الإجتماع أعضاء الجالية بالتبرع  بسخاء للمحافظة على الدار.

  2. اقامة فعاليات عامة تدر ايرادا لتمؤيل الدار.

  3. توصية مجلس ادارة الجالية  المنتخب على العمل على ايجاد مصادر تمؤيل والإستعانة بإعضاء الجالية أو المكاتب المختصة من ذوي الخبرة في مجال إعداد دراسات المنح والتمؤيل.

  4. على كل عضو في الجمعية العمومية للجالية المساهمة بتبرع سنوي قدره (250) دولارا لتمؤيل دار الجالية. يمكن سداده مرة واحدة او على اقساط ربع أو نصف سنوية، او على اقساط شهرية.

  5. تفعيل لوائح ونظم إيجار قاعة وغرف إجتماعات الدار. وعلى غير عضو الجالية دفع رسوم الإيجار كاملة والمحددة في لوائح ونظم الدار. وعلى عضو الجالية غير المساهم في تبرع تمؤيل الدار دفع الرسوم المخفضة المحددة . و لعضو الجالية المساهم في تبرع تمؤيل الدار الحق في إستخدام الدار مجانا لثلاث مناسبات خاصة به وللزوجة والأبناء.

 

  1.  العضوية:

 

  1. حصر الخدمات المقدمة من الجالية للآعضاء فقط. وتقدم خدمات الجالية لغير الأعضاء الراغبين فيها برسوم إضافية يحددها مجلس إدارة الجالية أو الجهة المفوضة من قبل مجلس إدارة الجالية لتحديدها.

  2. يحق لعضو الجالية استخدام وسائلها للإتصال الإجتماعي للإعلان عن المناسبات والفعاليات االخاصة به. لايجوز لغير اعضو الجالية استخدام وسائل الجالية للإتصال الإجتماعي للإعلان عن المناسبات والفاعليات الخاصة به.

 

  1. وسائل الإتصال الإجتماعي (الإعلام الإجتماعي).

 

  1. أكدت لجنة التسيير للجمعية العمومية أن العقبة الأساسية في عدم تنشيط الموقع اللإكتروني للجالية (SACDO.org) المحتوي لإرث الجالية من المنتدى العام، ومكتبة فيديو الجالية، والبوم الجالية والعديد من أنشطة الجالية هو عدم تسلم الجنة التسيير مفاتيح الموقع،  وهو المفترض تسليمه عند إنتهاء دورة كل لجنة تنفيذية. وقد بذلت اللجنة جهدها للحصول على مفاتيح الموقع  إلا انها لم تتحصل عليها.

  2. لإحياء دور موقع الجالية اللإلكتروني بعد أن كان حتى نهاية دورة  2007م-2009م موقعا سودانيا متميزا للسودانيين في كل بقاع العالم. وقد ساهم في منتداه العام الكثير من المفكرين والأدباء والصحافيين. وعليه قرر الإجتماع ان على  لجنة التسيير ومجلس ادارة الجالية القادم العمل على الحصول على  مفاتيح الموقع  مع كل من اللجان  التنفيذية السابقة  لدورة 2009م-2011م، ولدورة 2011-2013م، ولعام 2013-2014م.

  3. إعادة فتح صفحات الجالية (العام-الدار-المرأة والشباب-والرياضية ) في الفيسبوك وصفحتيي مدرسة شمال فرجينيا (تمت اعادة فتحها)، ومدرسة منطقة  ودالاس الكبرىعلى أن أن يتم تأمين الصفحات بإن يستوفي كل عضوة وعضو فيها الشروط الآتية:-

  1. أن يكون من قاطني منطقة واشنطن الكبرى.

  2.  أكتمال البيانات الشخصية : الأسم الثلاثي كاملا، وعنوان السكن، والبريد الالكتروني، ورقم الهاتف.

  3. الإلتزام ب Code of Conduct للجالية وبنظم ولوائح الصفحة.

  4.  تقع على إدارة الصفحة مسؤولية تدقيق البيانات الشخصية لمقدم الطلب ومن ثم مسؤولية قبول الطلب.

  5. أن تكن الصفحة مغلقة ولإعضاء الجالية . ويحق للعضو رفع ملصق في حين يحق لإدارة الصفحة إجازة  أو عدم إجازة نشر الملصق.

  6. يحق لغير عضو الجالية تصفح الصفحة ولايجوز له رفع ملصق.

  7. على كل الأخوات والأخوة الراغبين في عضوية الصفحات رفع طلب عضوية جديد مستوفي لشروط العضوية.

  8. تعود ملكية كل صفحات الجالية لرئيس لجنة التسييرحتى نهاية فترة التسيير، و إدارة كل صفحة للسكرتارية المعنية  وعضوا آخر من لجنة التسيير. وصفحة كل مدرسة لمدير المدرسة وعضوا من مجلس إدارة المدرسة.

  9.  أن تخصص الصفحات لغرض إنشائها. فصفحة الدار لشؤون الدار، وصفحات المدارس للغرض التعليمي والتربوي ولتحقيق اهداف المدرسة وهكذا بقية الصفحات.

  10. تدريب مدراء الصفحات على كيفية إدارتها.

 

وتؤكد لجنة تسيير الجالية مناشدتها لاعضاء الجمعية العمومية بالمشاركة الفعالة في أنشطة الجالية. وتجديد العضوية لعام 2016م،  والتبرع لتمؤيل الدار.

 

وتقبلوا إحترام وتقدير لجنة التسيير لكم .... والله يرعاكم.

 

ع /لجنة تسيير الجالية السودانية الامريكية

بمنطقــــــــــــــة واشــنطـــــن الكبـــــــــرى

صـــــــــلاح الدين حاج الصافــــــــــــــــــي

السكـــــــرتير العــــــــام بإلإنابــــــــــــــــــة



 

 

 

 

 

 

 

وفاة المرحومالمغفور له بإذن الله الفاتح عبدالرحيم الأمين عمو    

 بسم الله الرحمن الرحيم

الجالية السودانية الامريكية

بمنطقة واشنطن الكبرى

السكرتارية الاجتماعية

 

&كُلُّنَفْسٍذَآئِقَةُالْمَوْتِوَإِنَّمَاتُوَفَّوْنَأُجُورَكُمْيَوْمَالْقِيَامَةِفَمَنزُحْزِحَعَنِالنَّارِوَأُدْخِلَالْجَنَّةَفَقَدْفَازَوَماالْحَيَاةُالدُّنْيَاإِلاَّمَتَاعُالْغُرُورِ&

صدق الله العظيم

ينعي رئيس وأعضاء لجنة تسيير الجالية السودانية الامريكية بمنطقة واشنطن الكبرىبمزيد من الحزن والأسى فقيد الجالية المغفور له بإذن الله

الفاتح عبدالرحيم الأمين (عمو)  

 

وتعلن إقامة صلاة الجنازة عليه الساعة 12:30 بعد ظهر

الخميس 5 نوفمبر 2015 عقب صلاة الظهر بمسجد دار الهجرة

ويواري بعدها جثمانه الطاهر بمقابر

(National Memorial Park)

7482 Lee Hwy, Falls Church, VA 22042

 

تتقبل الأسرة العزاء من الساعة 6:00 إلى 10:00 مساء الخميس 5 نوفمبر 2015 بدار الجالية على العنوان التالي:

9006 Crownwood Court

Burke, VA 22015

 

رحم الله الفقيد رحمةً واسعة واسكنه الفردوس الاعلى وتقبله قبولاً حسن


إنا لله وإنا إليه راجعون

بيان حول التبرعات النقدية لدار الجالية

الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

لجنة تسيير الجالية

 

بيان  حول

 التبرعات النقدية لدار الجالية

 

الأخوات والأخوة أعضاء الجمعية العمومية

الســــــــــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

تنفيذا لقرار إجتماع الجمعية العمومية في اجتماعها الطارئ المنعقد يوم الأحد الموافق ٢٦ اكتوبر ٢٠١٤م بتكليف لجنة  تسير الجالية  بإ يجاد دارا للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى. فقد أزفت لجنة التسيير لإعضاء الجاليه ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺗﻜﻠﻴﻒ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ ﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﺑﺈﻳﺠﺎﺩ ﺩﺍﺭﺍ ﻟﻠﺠﺎﻟﻴﺔ ﻟﻤﺰﺍﻭﻟﺔ ﺍﻧﺸﻄﺘﻬﺎ في أول شهر مارس 2015م. ﻭﺗﻧﺗﻬﺯ ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺳﺎﻧﺣﺔ أن ﺘﺘﻘﺪﻡ ﺑﺎﻟﺸﻜﺮ ﺍﻟﺠﺰﻳﻞ ﻟﻜﻞ ﻣﻦ ﺳﺎﻫﻢ ﺑﺎﻟﻔﻜﺮ، ﻭﺍﻟﺠﻬﺪ، ﻭﺍﻟﻨﻘﺪ ﻭﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﺍﻟﺠﺎﺩ ﻭﺍﻟﻤﺨﻠﺺ الذي أدى إلى ﺘﺠﺴﻴﺪ ﺍﻟﺤﻠﻢ ﻭﺍﻗﻌﺎ .

بما أن قرار ايجاد الدار هو قرار  اجمعت عليه الجمعية العمومية فعليه أن مسؤولية استمرارية الدار والمحافظة عليه هي مسؤولية جماعية يقع عبئها على أعضاء الجمعية العمومية منشئ قرار إيجاد الدارو لجنة التسيير، ومجالس ادارة الجالية القادمة.  وعليه تجدد لجنة تسيير الجالية مناشدتها لاعضاء الجمعية العمومية بالمشاركة الفاعلة في استمرارية الدار والإستغلال الأمثل لها، وذلك لإيمان لجنة التسيير  بأن عمل أعضاء الجمعية العمومية، ولجنة التسيير، ومجالس إدارة الجالية القادمة  سيؤدي حتما الى تقدم مجتمعنا، ,وأن تقدم وقوة مجتمعنا تكمن في قوة شعورنا  الجماعي بالمسؤولية واحترام بعضنا البعض.

ويسر لجنة التسيير اليوم إفادة الجمعية العمومية بقائمة الأخوات والإخوة الذين التزموا بمسؤوليتهم الجماعية نحو مجتمعهم  في دعمهم ايجاد الدار واستمراريتها . وتتقدم لجنة التسيير لهم بجزيل الشكر.

 

الرجاء من كل من تبرع نقدا ولم تشمل قائمة التبرعات اسمه الإتصال بالسكرتير المالي هشام الطيب. مع اعتذارلجنة التسيير عن ذلك.

 

وتقبلوا إحترام وتقدير لجنة التسيير لكم .... والله يرعاكم.

 

ع/ لجنـــــــــــة تسيير الجالية السودانية الأمريكية

بمنطقـــــة واشنطـــــــــــن الكبــــــــــــــــــــــــــري

 

صـــلاح الدين حـــــــــــاج الصافـــــــــــــــــــــــــي

الســـــكرتير العـــــــــــــــــــــــام بالإنابــــــــــــــــــة

بيان حول قائمة العضوية مسددة الرسوم حتى 31/12/2015م

الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

لجنة تسيير الجالية

 

بيان  حول

قائمة العضوية مسددة الرسوم  حتى 31/12/2015م

 

الأخوات والأخوة أعضاء الجمعية العمومية

الســــــــــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

تود لجنة التسيير إفادة اعضاء الجمعية العمومية بأن المادة (3) ، البند (4) من لوائح الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى تنص على:-

 

“Membership fees are collected in accordance with SACDO Financial year which begins on the first day of January of each year and ends on the thirty first day of December of that year. Payments made during any fiscal year are deemed applicable to that particular fiscal year (amended11/15/2008)”

 

كما تنص المادة (6)، البند (2)  على:

 

"To be eligible to run for office of  the Board of Directors, a candidate must  be a member in good standing of SACDO, at least paid his/her full dues for the year in which the elections will be held no later than March 1st of that year and have been a member in good standing during the year preceding election year.   (Amended 09/19/2015).

 

وهو ما يعني، أنه لكي يكون الفرد مؤهلا للترشح لعضوية مجلس إدارة الجالية ، يجب أن يكون المرشح عضوا عاملا وفي وضع جيد في الجالية.  وعلى الأقل  مسددا رسوم العضوية كاملة  عن السنة التي سيتم إجراء الانتخابات فيها، وفي موعد أقصاه الأول من شهر  مارس من تلك السنة (1/3)، وأن يكون عضوا عاملا  في وضع جيد ومسددا رسوم العضوية كاملة  خلال السنة المالية  التي تسبق سنة الانتخابات.

 

 

 

يمكن الإطلاع على :-

  1. لوائح الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى.

  2. قائمة العضوية (الأسر) المسددة استراكات العضوية حتى 31/12/2015م.

  3. قائمة العضوية (الأفراد) المسددين اشتراكات العضوية حتى 31/12/2015م.

 

 

الرجاء من كل من سدد اشتراكات العضوية للعام المالي 2015م ولم تشمل قائمة العضوية اسمه الإتصال بالسكرتير المالي هشام الطيب. مع اعتذارلجنة التسيير عن ذلك مقدما.

كل من يود سداد رسوم العضوية للعام المالي  2015م يمكنه سداد الرسوم من خلال موقع الجالية www.sacdo.com  او الإتصال بإلاتي اسماءهم:-

 

هشام الطيب               السكرتير المالي          202-330-8995

عوض الله مصطفى      سكرتير العضوية          571-275-6729

أسامة الخواض           سكرتير الدار                703-929-2419

رشا سعدالدين                                                    703-459-3754

ابو طالب الشيخ                                                 703-344-8859

حسن جادين                                                       202-766-7171

صلاح سعد                                                        571-277-3247

طارق عبد الجليل                                              703-843-6999

عبد الرحيم الطيب                                             703-786-8970

صلاح الدين حاج الصافي                                  301-910-6975

 

 

  

 

وتقبلوا إحترام وتقدير لجنة التسيير لكم .... والله يرعاكم.

 

ع/ لجنـــــــــــة تسيير الجالية السودانية الأمريكية

بمنطقـــــة واشنطـــــــــــن الكبــــــــــــــــــــــــــري

 

صـــلاح الدين حـــــــــــاج الصافـــــــــــــــــــــــــي

الســـــكرتير العـــــــــــــــــــــــام بالإنابــــــــــــــــــة

دعوة لإجتماع للجمعية العمومية

الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

 

لجنة تسيير الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

 

دعوة  لإجتماع  للجمعية العمومية

 

 

الأخوات والأخوة أعضـــــاء الجمعــــية العموميــــــة

للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى                    

الســــــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاتــــــــــــــــــه

 

 تدعو لجنة التسيير الأخوات والأخوة أعضاء الجمعية العمومية  لإجتماع عام لإستعراض وتقييم  أداء لجنة التسيير لإنجاز المهام التي حددها لها إجتماع الجمعية العمومية الطارئ المنعقد يوم الأحد الموافق ٢٦ اكتوبر ٢٠١٤م  بالآتي:

 

1.    تسيير مهام الجالية اليومية

2.    تكوين لجنة تعديل الدستور

3.    ايجاد دار للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

4.    توسيع نطاق عضوية الجالية السودانية.

5.    العمل مع المجلس الإستشاري الجديد للتحضير للانتخابات القادمة.

 

الزمان:

          يوم الأحد الموافق   8 نوفمبر 2015م.

          الساعة الخامسة مساء ألى الساعة الثامنة مساء

 

المكان:

          دار الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى.

      , 9006 Crownwood Ct

          Burke, VA 22015

 

الرجاء من جميع اعضاء الجمعية العمومية الحضور في الزمان المحدد. وستحدد إدارة الإجتماع وقتا محددا وموحدا لكل المتحدثين مع التوزيع العادل لفرص التحدث.

 

 

مع احترام وتقدير لجنة التسير لكم ..... والله يرعاكم

 

ع/ لجنـــــة تسيير الجالية

السكــــــرتير العام بالإنابة

صلاح الدين حاج الصافي

 

ندوة بعنوان تحديات الاسرة المعاصرة

بيان حول إجازة اللوائح الداخلية للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

لجنة تسيير الجالية

 

بيان  حول

إجازة اللوائح الداخلية للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى.

 

 

الأخوات والأخوة أعضاء الجمعية العمومية

الســــــــــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

قد حدد إجتماع الجمعية العمومية الطارئ المنعقد يوم الأحد الموافق ٢٦ اكتوبر ٢٠١٤م مهام لجنة تسير الجالية بالآتي:

  1. تسيير مهام الجالية اليومية

  2. تكوين لجنة تعديل الدستور

  3. العمل مع المجلس الإستشاري الجديد للتحضير للانتخابات القادمة.

  4. توسيع نطاق عضوية الجالية السودانية.

  5. ايجاد دار للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى

 

 

يسر لجنة التسيير أن تعلن:-

  1.  أنه قد تم تنفيذ تكليف الجمعية العمومية  بتسيير مهام الجالية اليومية في شتى  الفعاليات الإجتماعية، والدينية، والثقافية، والرياضية . وقد تم بذل كل جهد ممكن في ظل الظروف الموضوعية والذاتية للعمل العام لمجتمع الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى لبناء الأساس المؤسسي الذي يسرع من وتيرة اللحاق بما أنجزته الجاليات الأخرى.

     

  2. لتوﺳﻴﻊ ﻧﻄﺎﻕ ﺍﻟﻌﻀﻮﻳﺔ تمكنت ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ بﺗﻔﻌﻴﻞ ﻧﻈﺎﻡ ﺍﻟﺪﻓﻊ ﻋﺒﺮ ﺍﻟﻤﻮﻗﻊ ﺍﻻﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻰ للجالية لتسهل  للأﻋﻀﺎء ﺩﻓﻊ ﺭﺳﻮﻡ ﺍﻟﻌﻀﻮﻳﺔ،  ﻭﺗﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﺘﺒﺮﻋﺎﺕ . ﻭﻋﻼﻭﺓ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ﺃﻁﻠﻘﺖ ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﺣﻤﻠﺔ ﻟﺘﺠﺪﻳﺪ ﺍﻟﻌﻀﻮﻳﺔ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﺭﺳﺎﻝ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﺍالصوتية ﻋﺒﺮ ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ، ﻭﺭﺳﺎﺋﻞ ﺍﻟﺒﺮﻳﺪ ﺍﻹﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ ﻟﻸﻋﻀﺎء ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﻴﻦ ﻭﺍﻟﺤﺎﻟﻴﻴﻦ ﻭﺍﻷﻋﻀﺎء ﺍﻟﺠﺪﺩ ﺍﻟﻤﺤﺘﻤﻠﻴﻦ. كما استخدمت  ﺍﻟﻮﺳﺎﺋﻞ التقليدية ﺍﻻﺧﺮﻯ ﺍﻟﻤﺘﺎﺣﻪ ﻟﺪﻓﻊ ﺭﺳﻮﻡ ﺍﻻﺷﺘﺮﺍﻛﺎﺕ كإﺭﺳﺎﻝ ﺷﻴﻜﺎﺕ ﺍﻟﻲ ﻣﻜﺘﺐ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﻪ ﻭ ﺍﻻﺗﺼﺎﻝ بسكرتير العضوية والسكرتير ﺍﻟﻤﺎﻟﻰ .

إلإ انه  يمكن القول هنا، أن الحقيقة التي لا ينتطح فيها عنزان هي أن ضيق عضوية الجالية قياسا بمجتمع الجالية السودانية الأمريكية بالمنطقة هي المعضلة الأساسية المزمنة أمام تطور الجالية واشباعها الخدمات العامة الأساسية ذات الحاجة الضرورية اليها. وعليه تناشد لجنة التسيير ﺟﻤﻴﻊ ﺍلأﺧﻮات ﻭالأﺧﻮة بتجديد عضويتهم وإكتساب العضوية لغير الأعضاء ، وﺎﺭﺳﺎﻝ ﺑﻴﺎﻧﺎﺗﻬﻢ ﺣﺘﻲ ﻳﺘﺜﻨﻲ ﺟﻤﻊ ﺑﻴﺎﻧﺎﺕ ﻛﻞ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﻓﻲ  ﻣﻨﻄﻘﻪ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﺍﻟﻜﺒﺮﻱ ﻭﻋﻤﻞ ﻗﺎﻋﺪﻩ ﺑﻴﺎﻧﺎﺕ ﻣﻮسعة تستخدم في خدمة المجتمع .

  1. قد أزفت ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﺍﻥ ﻟﻠﺠﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ الأمريكية ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﺗﻜﻠﻴﻒ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ ﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﺑﺈﻳﺠﺎﺩ ﺩﺍﺭﺍ ﻟﻠﺠﺎﻟﻴﺔ ﻟﻤﺰﺍﻭﻟﺔ ﺍﻧﺸﻄﺘﻬﺎ. ﻭﺗﻧﺗﻬﺯ ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﺳﺎﻧﺣﺔ أن ﺘﺘﻘﺪﻡ ﺑﺎﻟﺸﻜﺮ ﺍﻟﺠﺰﻳﻞ ﻟﻜﻞ ﻣﻦ ﺳﺎﻫﻢ ﺑﺎﻟﻔﻜﺮ، ﻭﺍﻟﺠﻬﺪ، ﻭﺍﻟﻨﻘﺪ ﻭﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﺍﻟﺠﺎﺩ ﻭﺍﻟﻤﺨﻠﺺ الذي أدى إلى ﺘﺠﺴﻴﺪ ﺍﻟﺤﻠﻢ ﻭﺍﻗﻌﺎ .

  2. ويسر لجنة التسيير اليوم إعلانها إنجازها تكليف الجمعية العمومية بمراجعة وتعديل اللوائح الداخلية (الدستور) للجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبرى وإجازة الجمعية العمومية في اجتماعها يوم السبت الموافق 19 سبتمبر 2015م  وقد تمت عملية مراجعة  وتعديل اللوائح الداخلية وفقا للإجراءا ت التالية:-

     

  1. إعلان تشكيل لجنة مراجعة وتعديل الدستور للجمعية العمومية في يوم السبت الموافق 20 ديسمبر 2014م.

  2. عقد إجتماع مشترك للجنة التسيير، والمجلس الإستشاري، ولجنة مراجعة وتعديل الدستور في يوم السبت الموافق 3 يناير 2015م لتبني خطة لأنجاز مهمة مراجعة وتعديل الدستور وللإتفاق على منهج لمشاركة مجتمع الجالية في عملية مراجعة وتعديل الدستور.

  3. تنظيم لجنة التسيير ندوة " تاريخ وملامح وتطورات دستور الجالية ." قدمها الدكتور سلمان محمد أحمد سلمان وأدراها الأستاذ عصمت قباني.  في يوم الأحد الموافق 14 ديسمبر 2014م.

  4. بدعوة من لجنة التسيير ولجنة مراجعة وتعديل الدستور تم عقد ورشة عمل مراجعة وتعديل الدستور في يوم السبت الموافق 31 يناير 2015م شارك فيها مجموعة من الناشطين والمهتمين بقضايا المجتمع السوداني الأمريكي في منطقة واشنطن الكبرى. وقد اتفقت أراء المشاركين في كثير من القضايا واختلفت في قضايا عدة  وقد تم تلخيص التي طرحت للنقاش في بيان لجنة التسيير حول سير العمل في شهر يناير 2015م المنشور في يوم الأحد الموافق 15 فبراير 2015م.

  5. عقدت لجنة مراجعة وتعديل الدستور منذ تكوينها اجتماعاتها الأسبوعية سواء عن طريق الإجتماع وجها لوجة أو عن طريق المؤتمرات الهاتفية حيث قامت بمراجعة كل أبواب ومواد اللوائح الداخلية للجالية في أجواء مهنية ديمقراطية . وقد بذل جميع أعضاء اللجنة جهدا مقدرا لتعديل وتطوير معظم مواد اللائحة مما ازال ازدواجية التفسير لبعض النصوص وتصحيح صياغة بعضها وإضافة مواد جديدة بناءاً علي قانون المنظمات غير الربحية لمقاطعة كولومبيا. لقد تضمن مقترح مراجعة وتعديل الدستور ملحقا يتضمن مبادئ وقواعد السلوك التي يجب ان يلتزم بها كل عضو في الجالية كما حددت عقوبات إدارية لمن لا يلتزم بها تشمل تجميد العضوية والفصل من عضوية الجالية.  وملحق قواعد الإدارة المالية للجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى . وقد تم رفع مسودة مراجعة وتعديل الدستور للجنة التسيير في 23/5/2015م.

  6. تم عقد الإجتماع المشترك بين لجنة التسيير والمجلس الإستشاري ولجنة مراجعة وتعديل الدستور في يوم السبت الموافق 1  أغسطس 2015م    لمراجعة مقترح مسودة تعديل الدستور و الإتفاق على نهج مشاركة مجتمع الجالية السودانية لمناقشه  المقترح وكيفية طرحه للجمعية العمومية لاتخاذ قرارها بشأنه. كما تمت أضافة مسودة لائحة إجراءات انتخاب مجلس ادارة الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى. كما تمت اضافة بعض التعديلات المقترحة من بعض اعضاء الإجتماع. وقد تم الإتفاق على إعادة مقترح مراجعة وتعديل الدستور للجنة مراجعة وتعديل الدستور لإجراء الصياغة النهائية للتعديلات.

  7. تمت دعوة الجمعية العمومية لإجتماع عام في يوم السبت الموافق 19 سبتمبر  2015م لإجازة التعديلات المقترحة وقد أجازت الجمعية العمومية التعديلات المقترحة وبعض مقترحات التعديل من قبل  اعضاء الجمعية العمومية وقد تم تكليف لجنة مراجعة وتعديل الدستور بإجراء الصياغة النهائية للتعديلات الدستور.

وتوجه لجنة التسيير الشكر والتقدير لإعضاء لجنة تعديل الدستور على جهدهم والتزامهم بمبدأ الموضوعية والمهنية في إنجاز التعديلات الدستورية التي ستؤدي إلى تحقيق بناء مؤسسي للجالية.

 

وتجدد لجنة تسيير الجالية مناشدتها لاعضاء الجمعية العمومية بالمشاركة الفعالة في كل اللجان المختلفة التي تم تكوينها لإيمانها بأن عمل أعضاء الجمعية العمومية، ولجنة التسيير، ومجالس إدارة الجالية القادمة   يؤدي الى تقدم مجتمعنا، ,وأن قوة وتقدم مجتمعنا تكمن في قوة شعورنا  الجماعي بالمسؤولية واحترام بعضنا البعض.

 

وتقبلوا إحترام وتقدير لجنة التسيير لكم .... والله يرعاكم.

 

 

ع/ لجنـــــــــــة تسيير الجالية السودانية الأمريكية

بمنطقـــــة واشنطـــــــــــن الكبــــــــــــــــــــــــــري

 

صـــلاح الدين حـــــــــــاج الصافـــــــــــــــــــــــــي

الســـــكرتير العـــــــــــــــــــــــام بالإنابــــــــــــــــــة

 

Obamacare تفاصيل الالتحاق بالتأمين الصحي لي

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الجالية السودانية الامريكية

بمنطقة واشنطن الكبرى

لجنة التسيير

اللجنة الإجتماعية


Dear Friends and Families:  

Obama Care Open Enrollment                                                                           From November 1, 2015 – January 31, 2016                                                       But:

Those who enroll before, or on 12/15/2015, their health insurance will start on 1/1/2016.

Those who will Enroll  between 12/16/2015 and January 15, 2016, their insurance will start on February 1, 2016.

Those who will enroll between January 16, 2016 and January 31, 2016, their insurance will start on March 1, 2016.

التسجيل للتأمين الصحي بواسطة برنامج أوباما كير مفتوح خلال الفترات الزمنية التالية:    

التسجيل لأوباما كير مستمر من: 1 نوفمبر 2015 و حتي 31 يناير 2016

ولكن من يسجل قبل 15 دسيمبر2015  سوف يبدأ تأمينه الصحي يوم 1 يناير 2016

ومن يسجل مابين 16 ديسمبر 2015 و حتي 15 يناير 2016 سوف يبدأ تأمينه الصحي يوم 1 فبراير 2016 ,

ومن يسجل ما بين 16 يناير و حتي 31 يناير سوف يبدأ تأمينه الصحي يوم 1 مارس 2016

ولكن نرجو أن ننوه بأن التسجيل في الإسبوع الأخير قبل نهاية كل فترة قد يستغرق العديد من الساعات مقارنة ببداية كل من الفترات المذكورة أعلاه لذلك نقترح التروي وعدم  التعجل في التسجيل في وقت الذروة فقد  نتخذ قراراً ذو تكلفة مالية عالية لذلك من الأفضل الإنتظار حتي بداية الفترة التالية ثم الحصول علي إستشارة قبل التسجيل . إلا من لديهم ظروف صحية ملحة تتطلب أن يبدأ تأمينهم الصحي يوم 1 يناير 2016 إذ نرجو أن يسارعوا بالتسجيل قبل أو بنهاية يوم 15 ديسمبر 2015 الجاري . كما و أننا علي إستعداد للمساعدة في تسجيل ذوي الحالات الصحية الملحة  بتقديم الأستشارة و المساعدة في التسجيل بأقصر وأسرع الطرق ..............و الله ولي التوفيق    

Our Regular Office Hours are: 9am – 7:00pm Monday to Saturday

But you can leave a voice message, text message or email for us after hours, on Sundays, and on official holidays.We will get back to you as soon as possible, and in less than 8 hours.

For work Related Reasons, I will not be in the office till Wednesday, December 9.  But I will reply to your voice messages, text messages and emails.  

1)  ساعات العمل الإعتيادية : الإثنين السبت  من الساعة 9 صباحاً و حتي الساعة الـ 7 مساء بمواعيد مسبقة كل علي حدة لأهمية و لخصوصية المعلومات لكل فرد أو أسرة   

2) أما بعد ساعات العمل ليوم الأحد و ايام العطلات الرسمية  نرجو أن تتركوا رسالة صوتية أو رسالة مكتوبة علي الباب أو بواسطة التلفون أو الأيميل و سوف نرد عليكم في وقت وجيزجداً (في أقل من 8 ساعات).

3) لاسباب تتعلق بالعمل , لن أكون متواجدة بالمكتب يوما الإثنين و الثلاثاء (7 و 8 دسيمبر الجاري)  و سوف أرجع صباح  الأربعاء ….الموافق 9 ديسمبر 2015 بمشيئة الله

Thank You Very Much for the Trustمع فائق الشكر و التقدير علي الثقة ..............

.

                                                                                 Amal Eltayeb Abdalla Elsheikh  أمل الطيب الشيخ                                                                                                                              Tel: (571) 318 7152 Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  

يستضيف برنامج ريشه و فكرة الموسيقار عاصم الطيب

شكر وتقدير من أسرة الدكتور سلمان محمد أحمد سلمان

شكر وتقدير

بسم الله الرحمن الرحيم

  قال تعالى (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ.)

أسرة الدكتور سلمان محمد أحمد سلمان

وآل المرحوم عمر عبد الغني، وآل المرحوم حسن عبد الغني، وآل الحسين، وآل الطيب المبارك

 

يتقدمون بخالص الشكر والتقدير والامتنان لكلٍ من واساهم في فقدهم ومصابهم الجلل بوفاة

 

الأستاذة فوزية عمر عبد الغني


زوجة الدكتور سلمان، ووالدة كلٍ من سماح وزينه وساره، والتي انتقلت إلى جوار ربها وهي تؤدّي صلاة المغرب في يوم الأحد السادس من شهر سبتمبر عام 2015 بولاية فرجينيا في الولايات المتحدة الأمريكية، وتمّ دفن جثمانها الطاهر بمقابر  فاروق بالخرطوم في يوم الخميس العاشر من شهر سبتمبر  عام 2015. ويخصون بالشكر الأصدقاء والزملاء وصديقات وزميلات الفقيدة في الولايات المتحدة الأمريكية الذين وقفوا مع الأسرة في تلك الأيام الصعبة، وقدّموا كل ما في إمكانياتهم للعزاء ونقل الجثمان إلى السودان. كما يتقدّمون بأسمى آيات الشكر والعرفان والتقدير للأهل والأصدقاء والزملاء وصديقات وزميلات الفقيدة والمعارف الذين تكبّدوا المشاق وحضروا للمشاركة في تشييع الجثمان والعزاء، وكذلك للذين أتوا من مدن السودان المختلفة، أو هاتفوا من داخل السودان ومن دول الخليج، وأوروبا، ودول العالم الأخرى، معزين وباكين على الفقيدة.

وتتضرّع أسرة الفقيدة إلى المولى عز وجل أن يتقبّلها بواسع رحمته، وأن يجعل قبرها روضةً من رياض الجنة، وأن لا يُري الأصدقاء والزملاء مكروهاً في عزيزٍ لديهم.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

يستضيف برنامج ريشه و فكرة الموسيقار عاصم الطيب

شهرٌ على رحيلِ رفيقةِ الدربِ والعمر – السيّدة فوزيّة عمر عبد الغني

شهرٌ على رحيلِ رفيقةِ الدربِ والعمر – السيّدة فوزيّة عمر عبدالغني 

د. سلمان محمد أحمد سلمان

الغني1

لم أكنْ أعرفُ، مثلي مثل بقيةِ البشر، تجسيداً أو شكلاً للموت. كان  الموتُ يعني لي، مثلما ظلَّ يعني للبشريةِ كلِّها منذ الأزل، ذلكَ القادم الذي لا يُفرِّقُ بين السقيمِ والسليم، أو بين الصغيرِ والكبير. وأنه قد يأتي فجأةً، أو بعد أن يكون قد أعدّ المفارقَ وذويه لذلك القدر القادم. لكنه يتركُ في كلِ الأحوال فاجعةً وألماً وحزناً عميقاً.

غير أني تيقّنتُ، وما أزالُ على ذلك اليقين، أنني قد التقيتُ الموتَ في الساعة السابعة والدقيقة الخمسين من يوم الأحد السادس من سبتمبر عام 2015، بمنزلي بمدينة مكلين في ولاية فرجينيا في الولايات المتحدة الأمريكية. كانت رفيقةُ الدربِ والعمر فوزية عمر عبد الغني قد فرغتْ من أداءِ الركعةِ الأولى من صلاةِ المغرب، وبدأتْ في الركعةِ الثانية، عندما انهارتْ كتلةً واحدةً في المصلاة، دون حتّى محاولة الاستعانة بالمقعدِ الذي كان إلى جوارها.

2

هرعتُ إليها. كان خوفي الأكبرُ أن تكونَ قد أصابتْ رأسَها بجرحٍ جراء تلك الوقعة. غير أنه تأكّدَ لي في اللحظة التي وضعتُ رأسَها على يدي اليسرى، أن المصيبةَ أكبرُ من ذلك، وأنني في حقيقةِ الأمر قد التقيتُ الموتَ وجهاً لوجه لأوّلِ مرةٍ في حياتي. كان لونُ وجهِها الأسمر الهادئ في تغييرٍ سريعٍ مخيفٍ بين اللون الأرجواني ولونها الطبيعي. كانت تجاعيد وجهها الصبوح تتغيّر بين البروز والزوال كل ثوانٍ. كان فمها مفتوحاً وهي تصارع بشدّةٍ أن يصل الهواءُ إلى رئتيها، بينما كانت عيناها جاحظتين حائرتين لا تدريان – كما بدا لي – ماذا هما فاعلتان للتشبّث بالحياة.

نعم، كان ذلك هو لقائي مع الموت. فقد أخبرني الأطباء لاحقاً أنها، في الحقيقة، فارقتْ الحياةَ في تلك اللحظة نتيجة توقّف القلب عن العمل بصورةٍ فجائيةٍ وكاملة. حاولَ رجالُ الإسعاف الذين وصلوا منزلنا في دقائق إسعافَها، لكن دون جدوى. ثم تمَّ نقلُها إلى قسم الطوارئ بمستشفى فيرفاكس. لم يسمحوا لي بالدخول إلى غرفة العناية فوق المكثّفة التي تمَّ نقلُها إليها في الساعةِ الثامنة والدقيقة الخمسين. غير أنهم عادوا لي في الدقيقة الخامسة بعد التاسعة من تلك الأمسية ليؤكِّدوا لي فاجعةَ أنها قد غادرتْ في رحلتها الأخيرة.

ثم أخبروني بعد ذلك أنني وأسرتي وأصدقائي يمكننا البقاء بجانبِ جسدِها المسجى حتى الساعة الرابعة من صباح يوم الأثنين السابع من سبتمبر عام 2015.

3

كنتُ قد وعدّتُها عند زواجنا في شهر يونيو عام 1976، وظللتُ أكررُ لها حتّى قبل أيامٍ من رحيلها، أنني سوف أحميها من كلِ قادمٍ مُتربّصٍ، ولن أتوانى لحظةً في تقديم حياتي فداءً لحياتها. كيف إذن سوف أعيشُ بقية عمري وقد شاهدتُ الموتَ يخطفها من بين يديّ دون المقدرةِ على الوفاء بذلك الوعد؟ لقد تبخّر ذلك الوعدُ ابنُ الأربعين عاماً في ثانيةٍ واحدة في الساعة الثامنة إلّا عشر دقائق من مساء الأحد 6 سبتمبر عام 2015.       

4

بدأ يومُ الأحد 6 سبتمبر عام 2015 بدايةً مختلفةً تمام الاختلاف عن بقية الأيام العديدة التي عشناها معاً. كان مرضُ الحزام الناري الذي هجمَ على رجلي اليمنى بشراسةٍ قبل أكثر من شهرٍ قد حَدَّ من حركتي كثيراً، وحرمني، بسبب الألم الحاد الذي ينتج عنه، من القيام بأبسط متطلّبات الحياة اليومية. أصبحَ الأكلُ والشربُ والنومُ والقراءةُ ومشاهدةُ الأخبارِ والعملُ في الحاسوب، وحتّى الحركة، أموراً قاسيةً وصعبةً، إن لم أقُلْ مستحيلةً، بسبب ذلك الألم الحاد.

وقد اختار ذلك الألمُ الحاد ليلةَ السبت وصباح الأحد ليهجمَ عليّ بكلِّ ما أُوتِيَ من قوةٍ وشراسةٍ وجبروتٍ لم تفلح في صدّه، أو حتّى كبح بعضِ جماحِه، الحبوبُ المخفّفةُ للألم على كثرتِها وقوّتِها. غير أن رفيقةَ الدرب كانت بجانبي طيلة الليل وساعات الفجر، تستخدم تارةً الثلج لتخفيف الحرارة والألم من رجلي. ثم تقوم تارةً أخرى بمسح الرجل بزيت الزيتون (رغم أنها درست وتخصّصت في علم الأحياء)، عسى ولعل. لقد قضتْ فوزية جلَّ ليلِها الأخير في الحياة وهي تحاول تخفيف ألم الحزام الناري عني. ما أروعها من شريكة حياةٍ حتى لحظاتِ حياتها الأخيرة !!!   

5

كان عددٌ من الأصدقاء قد اقترح زيارة جماعية لمنزلنا ظهيرة الأحد 6 سبتمبر للاطمئنان على صحتي . بدأ وتواصل حضور الأصدقاء، وقابلتهم فوزية بوجهها الصبوح وببشاشتها المعهودة التي ألِفها مئاتُ الأصدقاء والزملاء الذين استضافتهم خلال إقامتنا في منطقة واشنطن الكبرى، تلك البشاشة التي جذبتهم مراتٍ أخرى عديدةٍ إلى منزلنا.

تجاذبَ الحديثَ معها الكثيرون ممنْ أتوا لزيارتِنا تلك الظهيرة. كان الصديقُ الصحافي محمد علي صالح أولَ من صافحها في حوالي الثانية والنصف من ظهر يوم الأحد، وتبادلَ الحديث معها وهو يقدّم لها (كعادته دائماً) مجموعةً من الصحف والمجلات العربية. أعقبه الصديق حاتم أبو سن وهو يحاول أن يصلحَ خللاً ألمّ بهاتف فوزية الجوال، ويناقش معها استخدامات ذلك الهاتف في السودان. 

ثم كان مربّي الأجيال والأستاذ الكبير  الطيب السلاوي آخرَهم. تحادثا عن ذكرياتهما المشتركة على مدى أكثرِ من عشرةِ أعوام في الأكاديمية الإسلامية السعودية التى عملا معاً بها مع عشرات الأساتذة الأمريكان والعرب والسودانيين في ولاية فيرجينيا الأمريكية خلال تسعينيات القرن الماضي وبداية هذا القرن. كان الأستاذ السلاوي في حقيقة الأمر هو آخرُ من شاهدها وتحادثَ معها من الأصدقاء. فقد رحلتْ بعد ساعةٍ ونصف من ذلك اللقاء.          

كانت سخريةُ القدر أن آخرَ من شاهدوها على قيدِ الحياة كانوا قد جاءوا، في حقيقة الأمر، للاطمئنان على صحتي أنا، وليس على صحتِها هي. وكانت السخرية الأخرى، الأكبرُ والأَكثرُ مرارةً، أنها جاءت معي من السودان إلى الولايات المتحدة لِتُمارِضَني. غير أني عدتُ إلى السودان بعد ثلاثة أسابيع حاملاً جثمانها. 

6

اختارتْ فوزية التدريس في الأكاديمية الإسلامية السعودية رغم عملها قبل ذلك في عددٍ من مراكز البحوث العلمية في السودان وخارج السودان. كانت فوزية قد تخرّجتْ بدرجة الشرف من كلية العلوم بجامعة الخرطوم، قسم الأحياء. وحصلتْ بعد ذلك على درجة الماجستير في علم الأحياء الدقيقة من جامعة كونكتيكت الأمريكية في مدينة نيو هيفين.

ثم تركتْ فوزية جانباً مادة علم الأحياء الدقيقة التي تخصّصتْ فيها، وقرّرتْ تدريس مادتي الهندسة والجبر لطالبات وطلاب الفصل الثاني عشر في الأكاديمية الإسلامية السعودية (بعد أن أهّلتْ نفسَها لذلك في إحدى كليّات ولاية فرجينيا). لم اتفقْ معها في البدء على قرارها ذلك. فقد كنتُ أريدُها أن تواصلَ عملَها ودراستها وبحوثها في مجال تخصّصها. غير أني لاحظتُ السعادةَ التي كانت تغمرها وهي تشرح باللغتين العربية والإنجليزية مبادئ مادتي الهندسة والجبر للطلاب والطالبات العرب والسودانيين الذين كانوا يتوافدون على منزلنا في عطلة نهاية الأسبوع، وأحياناً بعد نهاية اليوم الدراسي، من أجل أن تساعدهم "أبله فوزية" (كما كان يحلو لبعضِ طلابِها وطالباتِها العرب مناداتها) في هاتين المادتين المعقّدتين. كان هذا بالإضافة إلى الساعات الطويلة التي كانتْ تقضيها في الأكاديمية نفسها وهي تساعد أولئك الطلاب والطالبات. انتقلتْ تلك السعادةُ تدريجياً إليَّ، وقررتُ ليس فقط تأييدَ قرارِها، بل مساعدتها في تنفيذه.

7

كتب الأستاذ الطيب السلاوي في مقاله بصحيفة سودانايل (8 سبتمبر عام 2015) عن فوزية بعد أقل من يومين من رحيلها المفاجئ والقاسي: "كان حبّها لخدمة الناس أهم دوافعها لاتخاذ التعليم مهنةً لها، وكان شغفها بعملها بين رفاقها ورفيقاتها وطالباتها أمراً ملفتاً للأنظار، فهى العاشقة له المتبتلة فى محرابه. فأعطته كل أحاسيسها ومشاعرها وهى تمعن دواماً فى التحليق فى سماواته، مثلما كانت على مر الزمان هى الخارجة عن نفسها ووهبها للآخرين."

8

زارنا يوماً أحد الدبلوماسيين العرب الذين كانت "أبله فوزية" تساعد ابنته بانتظام في مادتي الهندسة والجبر. ثم قام بتقديم مظروفٍ كان واضحاً أنه ملئٌ بالدولارات لأبله فوزية تقديراً لمساعدتها ابنته. غير أن فوزية ابتسمت في هدوءٍ واحترام وهي تقول لذلك الدبلوماسي إنها تسعد كثيراً بمساعدة بناتها وأبنائها العرب، وأن تلك السعادة في حقيقة الأمر هي كلُ ما تريده وتتمناه في أداء ذلك الواجب. برزتْ في عيون ذلك الدبلوماسي في تلك اللحظة مشاعر الاحترام والتقدير والإعزاز الحقيقية لتلك الأستاذة النبيلة النادرة.

وقد لاحظ تلك الحقيقةَ الأستاذ السلاوي نفسه، فكتب في مقاله آنف الذكر "عرفنا عنها أنها امتهنت التدريس عن قناعةٍ وليس كمصدر رزق. فهى لم تكن، والحمد لله، فى حاجةٍ إلى المال الذى كانت فيه من الزاهدات."

  9

قرّرتْ فوزية نقلَ تجربةِ العمل وسط الشباب ومساعدتهم من الأكاديمية السعودية إلى الجالية السودانية في منطقة واشنطن الكبرى. واقترحتْ إنشاءَ مكتبٍ خاصٍ بالشباب السودانيين الذين يدرسون في المرحلة الثانوية العليا وكذلك المرحلة الجامعية. كان هدفُها مساعدةَ شباب الثانويات في مواد امتحانات الدخول للجامعة، وتعريف المجموعتين بقضايا السودان الثقافيّة والتاريخيّة والجغرافيّة المختلفة. اختارتها اللجنةُ التنفيذيةُ سكرتيرةً لذلك المكتب، فأعطته كل ما ملكتْ، وما لم تملك. نظّمتْ برنامجاً أسبوعياً لدراسة ومراجعة المواد الأساسية لدخول الجامعات. وتبعتْ ذلك بمحاضراتٍ دوريّةٍ كان يقدّمُها الخبراءُ السودانيون الذين كانوا يفِدون على مدينة واشنطن بانتظام، ففتحتْ لأولئك الشباب أبوابَ المعرفةِ عن السودان ومناحيه المختلفة. وتطوّر ذلك المكتب مع مرور الزمن ليصبحَ أكبرَ وأهمَ مكاتبِ الجالية السودانية الأمريكية في منطقة واشنطن الكبرى.       

10            

ثم أحرزتْ فوزية ثاني أعلى الأصوات في انتخابات الجالية السودانية لعام 1999. كان رأي بعض السيدات والآنسات في الجالية أنه قد آن الأوانُ أن تتولّى رئاسةَ الجالية احداهن، وأن فوزية قد تأهّلتْ لذلك المنصب. غير أن فوزية أصرّتْ على أن الفائز الأول يملكُ، في حقيقة الأمر، خبرةً تفوق ما تملكه هي، وأحرزَ أصوتاً أعلى من أصواتها، وأنه هو الأحقُ برئاسة الجالية.

تمّ انتخابُ فوزية نائبةً للرئيس، وكانت تلك أولَ مرّةٍ تصلُ فيها إحدى السيدات إلى منصب نائب رئيس الجالية السودانية الأمريكية بمنطقة واشنطن الكبرى.

 11 

انتقلتْ فوزية وكريماتنا إلى السودان في منتصف عام 2001. عادتْ فوزية للعمل العام بعد أن استقر بها المقام بمنزلنا بشارع خمسة في مدينة العمارات بالخرطوم. دعتْ فوزية سيدات المنازل في شارع خمسة لكوب قهوة بمنزلنا. واقترحتْ عليهن في ذلك الاجتماع العمل معاً لتحسين الوضع العام في الشارع. فقد كان الميدان العام في غرب الشارع قد أصبح مُجمّعاً ضخماً للنفايات والكلاب والقطط الضالة، وأصبح الشارعُ نفسه في حاجةٍ ماسة للرصف والإضاءة. تكوّنت لجنة نسائية برئاسة فوزية. وقد كتبَ عن نجاحاتِ تلك اللجنة في العمل العام الصحافي الكبير الأستاذ محمد لطيف.

وتحدّثَ عن مساهماتِ ونجاحاتٍ فوزية في هذا المجال أيضاً الأستاذ سليمان الأمين، الصحافي المرموق وأحد الرؤساء السابقين لاتحاد طلاب جامعة الخرطوم، والجار والصديق العزيز. وجّه الأستاذ سليمان حديثه للحشد الكبير الذي أتى لوداع ودفن فوزية بمقابر فاروق بالخرطوم منتصف نهار الخميس 10 سبتمبر. تحدّثَ عن الفقيدةِ وما لعبته من دورٍ في شارع خمسة بالعمارات. أشادَ بدورها في الحفاظ على ميدان شارع خمسة، ونظافته وتسويره وزراعته أشجاراً ونجيلة. وعزا الحفاظ على الميدان وقيام جامع شارع خمسة، ورصف الشارع وإضاءته إلى جهود المرحومة. وتحدّثَ عن دورها في تنشيط الحياة الاجتماعية لساكني شارع خمسة – نساءً ورجالاً.

12

كان الفصل الأخير في حياةِ الراحلة فوزية هو العمل الإنساني، وفي صمت. كانت تخرج من وقتٍ لآخر والسيارة مليئةٌ بالوجبات الجاهزة وأكياس السكر والدقيق، وكذلك الملابس التي اشترتها من أسواق البيع بسعر الجملة من أمريكا ثم رحّلتها للسودان، ومعها الكثير من النقود. وقد كان معسكر ود البشير للاجئين قد شهدَ رحلاتٍ متواصلةٍ لها لذلك الغرض الإنساني، خصوصاً في الأشهر الأخيرة من عمرها. وقد عرفَ برحيلها الكثيرون من اللاجئين والفقراء والمشرّدين الذين ساعدتهم، فأتوا إلى منزلنا وبكوها بحرارة.

13

كنتُ اعتقدُ أنَّ آلامَ الحزامِ الناري، كما ظللتُ أعيشُها على مدى شهرين حتى الآن، وكما أكّدَ لي ذلك الأطباءُ أنفسُهم مِراراً وتِكراراً، هي أقسى الآلامُ التي يمكن أن يتعرّضَ لها الإنسانُ في حياتِه. غير أنني وجدتُ وعشتُ بعد الحزامِ الناري ما هو أشدُّ ألماً وأكثرُ قُسوةً من ذلك، وبحجمٍ كبير.     

كانت الساعةُ تقترب بسرعةٍ مذهلةٍ من الرابعة من فجر يوم الأثنين السابع من سبتمبر عندما قام اثنان من موظفي المستشفى بالدخول إلى الغرفة التي كُنّا نجلس فيها مع جثمان الفقيدة. أدركتُ لحظتها أنهم قد أتوا أخيراً لأخذِ الجثمان.    نظرتُ إليها وأنا أستذكرُ وعدي بحمايتِها من كلِ قادمٍ متربّصٍ، وأنني لن أتوانى لحظةً في تقديمِ حياتي فداءً لحياتها، وسألتُ نفسي في حُرقةٍ وألمٍ كبيرين: كيف فشلتُ في الوفاء بذلك الوعد الذي كنتُ أحسبَه قاطعاً؟

اِلْتَفتُّ إلى موظفي المستشفى، وأيقنتُ على الفور أن لحظةَ الفراقِ الفاصلة قد حانتْ، وأنه قد تبقّتْ ثوانٍ معدوداتٍ للنظرةِ الأخيرة والوداع الأبديِّ لها.

كان جسدُها الباردُ المسجى تذكاراً مُوجِعاً وقاسياً أن الزمانَ قد هزمنا أخيراً، وغَرزَ أنصالَه السامةً في قلبي، واختطفَ رفيقةَ الدربِ والعمر، وفرّقَ بيننا إلى الأبد. غير أنَّ وجهَهَا الصبوحَ البشوشَ، والذي كان ما يزالُ يحملُ الكثيرَ من سماتِ الطفولةِ والشباب رغم السنِ والموتِ، كان أيضاً يقولُ لي: "لا يازوجي العزيز.... أنا أيضاً قد هزمتُ الزمان !!!"    

 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.